أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار العالم » الحرس الثوري الإيراني يهاجم نظام بني سعود
الحرس الثوري الإيراني يهاجم نظام بني سعود

الحرس الثوري الإيراني يهاجم نظام بني سعود

وجّه الحرس الثوري الإيراني الإتهامات إلى “السعودية” والولايات المتحدة، مؤكداً أنهما يقفان وراء الإضطرابات التي يشهدها العراق على خلفية الإحتجاجات الحاشدة.

وقال مساعد قائد الحرس الثوري الإيراني، اللواء محمد علي جعفري، في كلمة ألقاها يوم أمس السبت بمناسبة قرب الذكرى الـ40 للإستيلاء على السفارة الأمريكية في طهران، أن تواجد الولايات المتحدة على أراضي العراق العامل الأصلي لمشاكلها اليوم، وأن أصل مشاكل العراق اليوم ومسببها يرجع وبدون شك إلى أمريكا والسعودية.

وكان محمود واعظي مدير مكتب الرئيس حسن روحاني قد صرّح في وقت سابق بأن الولايات المتحدة و”السعودية” والكيان الإسرائيلي تركب موجة المطالب الشعبية، وتقدم لهذه القوى الدعم المالي مشيراً إلى أن طهران تدعو للتهدئة في العراق ولبنان، وعدم السماح للجهات الأجنبية بالتدخل في شؤونهما.

وأضاف: “موقف إيران هو استجابة الحكومات لمطالب الشعوب، وضرورة ضبط النفس والحفاظ على الأمن”.

من جانبه، شدّد المرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران الإمام علي الخامنئي على أنه للشعبين العراقي واللبناني مطالب محقّة وتحقيقها يجب أن يكون ضمن الأطر القانونية، محذراً من الإخلال بأمن البلدين وقال أن “أكبر ضربة يمكن أن يوجهها الأعداء إلى أي بلد هي أن يسلبوه الأمن، وقد بدؤوه في بعض دول المنطقة”.

وكان حسين أمير عبد اللهيان، مستشار رئيس البرلمان الإيراني، قد اتهم الولايات المتحدة الأمريكية و”إسرائيل” و”السعودية”، باستغلال المطالب الحقيقية للشعب العراقي، لزعزعة أمن واستقرار العراق وإسقاط الحكومة المنتخبة وتهيئة الأجواء للتدخل الأجنبي، مضيفاً، أن “هذه البلاد تتبع طريقة توظيف البعثيين التابعين للرئيس العراقي الراحل صدام حسين، والمندسين من أجل استغلالهم في عرقلة عمل الحكومة”.

يشار إلى أن العراق ولبنان احتجاجات تطالب بمحاسبة الطبقة السياسية ومكافحة الفساد بيد أن “السعودية” اخترقت هذه المطالب الشعبية بحضورها السياسي والإعلامي والمدني في البلدين لتوجيه الإحتجاجات إلى منحى آخر.