أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار الجزيرة » القلق يساور #شيعة #الأحساء و#القطيف من هجمات #داعش الإرهابية
القلق يساور #شيعة #الأحساء و#القطيف من هجمات #داعش الإرهابية

القلق يساور #شيعة #الأحساء و#القطيف من هجمات #داعش الإرهابية

خيمت أجواء من الترقب والحذر بين شيعة الأحساء والقطيف في أعقاب تحذير السفارة الأمريكية في الرياض الجمعة 9 يونيو الجاري لرعاياها من خطر وشيك بتنفيذ تنظيم “داعش” هجمات إرهابية في البلاد.

وكانت “داعش” استهدفت تجمعات ومساجد شيعية خلال السنوات الثلاث الماضية في الأحساء, القديح,والدمام وسيهات, حيث نفذت 7 عمليات انتحارية 6 منها استهدفت مساجد وحسينيات الشيعة وراح ضحيتها 38 شهيداً بينهم أطفال وامرأة واحدة فيما تجاوز عدد الجرحى 145 شخصاً.

مراقبون محليون ربطوا بين تحذيرات السفارة الأمريكية وقرب استعداد الجماهير الشيعية لإحياء ذكرى وفاة الإمام علي”ع” وليالي القدر حيث يحتشد الآلاف في الحسينيات المساجد والساحات المحيطة بها، ما قد يجعلها هدفاً لعتاصر داعش في سيناريو يستعيد مشاهد العمليات السابقة بين الأعوام 2014 و2016 حيث استهدف الهجوم الأول بالأسلحة الرشاشة حسينية المصطفى بقرية الدالوة بالأحساء 3 نوفمبر2014 فيما استهدف الهجوم الأخير الانتحاري الفاشل جامع الشيخ فرج العمران وسط القطيف في الرابع من يوليو2016.

تجدر الإشارة أن كافة منفذي الهجمات الإرهابية ضد التجمعات الشيعية في الأحساء والقطيف كانوا ممن أفرجت عنهم السلطات السعودية في أعقاب خضوعهم لـ”برنامج محمد بن نايف للمناصحة”, وفي حين أعلنت وزارة الداخلية عن اعتقال نحو 123 متهماً في العمليات المنفذة ضد الشيعة, إلا أنها لم تكشف حتى اللحظة عن نتائج التحقيقات ولم تقدم أي من المتهمين إلى المحاكمات أو لم تعلن عن ذلك.