أخبار عاجلة
الرئيسية » مقالات و دراسات » بعد مصادرة كتابه.. مفكر خليجي يكشف تفاصيل صادمة عن ثروات أمراء بني سعود
بعد مصادرة كتابه.. مفكر خليجي يكشف تفاصيل صادمة عن ثروات أمراء بني سعود

بعد مصادرة كتابه.. مفكر خليجي يكشف تفاصيل صادمة عن ثروات أمراء بني سعود

كشف المفكر والأكاديمي الإماراتي البروفيسور يوسف اليوسف تفاصيل مثيرة عن ثروات أمراء آل سعود

وكتب اليوسف في سلسلة تدوينات على حسابه في تويتر :” بعضنا يعتقد أن النعم تزول لأن الكسب غير حلال.. والحقيقة أن هناك أسباب أخرى قد تزول بسببها هذه النعم ومن أهمها الإسراف بأشكاله سواء في حب التملك المفرط من الذهب والمجوهرات والسيارات أو في استخدام الماء والغذاء وبقية النعم وقد تزول النعم بالظلم بأن لا تدفع الحقوق ومنها أجور خدمك”.

وأضاف اليوسف أن بعض الإخوة من أبناء الأسرة الحاكمة في بلاد الحرمين أو المقربين من النظام يحاولون أن يلقوا باللوم على “بن سلمان” وكأن النظام قبل بن سلمان كان ملائكي ونحن نقول لهم اقرأوا تاريخ النظام بأمانة وستجدون أنه فاسد ولا يمثل الإسلام أو شعب بلاد الحرمين لا في نظامه الأساسي ولا في ممارساته.

وتابع قائلا : ” الناس رأت الوجه القبيح للنظام السعودي في مقاطعة قطر ولكن المتتبع لتاريخ المنطقة من خمسين عاما يعلم أن هذا النظام تصدر المنطقة في الكيد والفساد، منوها أنني بينت جزء من هذا الوجه القبيح للنظام في كتابي مجلس التعاون الخليجي ولذلك فقد سحبوا الكتاب من معارضهم”.

وأشار إلى أن أحد أبناء عبد العزيز كان يستلم حوالي نصف مليون برميل نفط في اليوم وإذا أردتم المقارنة فرئيس الولايات المتحدة لا يستلم أكثر من 500 ألف دولار في السنة خلال الفترة الحالية ولكم بعد ذلك أن تفهموا لماذا ظاهرة الفقر والبطالة في بلاد الحرمين أنه نهب الثروة”.

وأوضح اليوسف أن المصادر الغربية أشارت إلى أن وزير الدفاع السعودي السابق -سلطان بن عبدالعزيز- كان أغنى رجل في السعودية بسبب صفقات السلاح وكان فهد يأخذ منه 40% من عمولة السلاح وطبعا ذكرنا صاحب النصف مليون برميل نفط وهو محمد بن عبدالعزيز الملقب بأبو شرين”.

وأشار إلى أن الفساد في عالمنا العربي هو في قيادات الوراثة كما أنه في قيادات الجمهوريات فحسني مبارك كانت ثروته وأسرته تقدر في ما بين 40 و70 مليار دولار بينما كان حوالي 39 رجل من رجال الأعمال المحيطين به تقدر ثروتهم جميعا بحوالي مليار دولار ولا شك أن أبو الرز يعتقد أن دوره في النهب قد حان .