أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار الجزيرة » عملية طعن في حديقة الملز تستهدف فرقة استعراضية
عملية طعن في حديقة الملز تستهدف فرقة استعراضية

عملية طعن في حديقة الملز تستهدف فرقة استعراضية

سريعًا؛ بدأت تظهر إصلاحات ابن سلمان وحفلاته الترفيهيه، حيث هاجم مجهولون، مساء اليوم الاثنين، فرقة استعراضية كانت تقدم عرضاً في حديقة “الملز” بالعاصمة الرياض، بحسب مقاطع مصورة تناقلتها منصات التواصل الاجتماعي.

وأظهرت تلك المقاطع فرقة استعراضية بملابس لامعة وضيقة، تؤدي عرضاً على المسرح، في وقت يتجمهر حولها الناس للمشاهدة عندما هجم شخصان على أفراد الفرقة فوق المسرح.

وسقط عدد من أفراد الفرقة والمهاجمان أيضاً، فيما قال الهلال الأحمر التابع لحكومة آل سعود إن الهجوم أسفر عن 4 حالات طعن تم التعامل معها، دون توضيح هوية المصابين.

ويأتي العرض في إطار موسم الرياض الترفيهي الذي يستمر حتى منتصف ديسمبر المقبل، والذي أثار جدلاً بسبب ما تضمنه من فعاليات وأحداث بعيدة تمامًا عن هوية الجزيرة العربية المحافظة، وانتشار مظاهر تخدش الحياء العام.

وعلى الفور سارع “الذباب الإلكتروني”، الذي يتولى مهمة الترويج لسياسات ولي عهد آل سعود محمد بن سلمان، للمطالبة بحماية العروض والقاعات الفنية المختلفة عن طريق انتشار الأمن وتخصيص قوات أمن لحمايتها وتفتيش المرتادين لأماكن الترفيه منعاً من مهاجمتها.

ويرى مراقبون أن تلك الدعوة بمنزلة تمهيد لقمع أكثر من سلطات آل سعود، التي لاحقت واعتقلت مشايخ ودعاة وشعراء انتقدوا “الانفلات”، الذي تروجه له هيئة الترفيه ورئيسها تركي آل الشيخ.

ويقول مراقبون للتغيير إنّ هذا الهجوم يُشير إلى حجم الغضب الشعبي من تلك الفعاليات البعيدة عن ثقافة المجتمع المحافظ، والتي يُحاول ابن سلمان ترويجها في المجتمع الإسلامي، غير أنّ رياح الترفيه هبّت بما لا يشتهيه ابن سلمان، إذ انقلب السحر على السحر؛ وجرّت هذه الحفلات عليه ويلات المُتطرفين الذين باتوا يجدوون في هذه التجمعات مسرحًا مناسبًا لعملياتهم.