أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار اليمن » ما حقيقة إطلاق #صاروخ “#بركانH-2” على مصافي تكرير النفط في #ينبع #السعودية؟
ما حقيقة إطلاق #صاروخ “#بركانH-2” على مصافي تكرير النفط في #ينبع #السعودية؟

ما حقيقة إطلاق #صاروخ “#بركانH-2” على مصافي تكرير النفط في #ينبع #السعودية؟

أعلنت القوة الصاروخية في الجيش اليمني واللجان الشعبية، مساء السبت، إطلاق صاروخا باليستيا بعيد المدى جديداً من نوع “بركان 2-H” على مصافي تكرير النفط في محافظة ينبع غرب السعودية.

وأكد مصدر عسكري يمني أن الصاروخ الذي أُطلق على مصافي تكرير النفط والتي تقع على ساحل البحر الأحمر، وتبعد عن أقرب نقطة حدودية مع اليمن حوالي 1000 كيلو متر، أصاب هدفه بدقة عالية، حسبما أوردت ” المسيرة”.

هذا وأقر المتحدث الإعلامي في الهيئة الملكية للجبيل وينبع عبد الرحمن العبد القادر، بوقوع انفجار في مصفاة للنفط لكنه أرجع سبب الانفجار إلى “حرارة الطقس”.

ونقلت موقع قناة “الإخبارية” السعودية عن العبد القادر قوله: أنه “عند الساعة التاسعة واثنين وعشرين دقيقة مساء، ونتيجة لحرارة الطقس، تعرض أحد المحولات الكهربائية التابعة لبوابة مصفاة سامرف بينبع للاحتراق، ولَم يسفر الاحتراق عن أية خسائر بشرية أو تشغيلية”.

وتعبر مصافي تكرير النفط في ينبع ثاني منطقة نفطية في المملكة، وتمتلك المملكة ثلاثة مجمعات نفطية في ينبع هي مصفاة ينبع سامر، ومصفاة ينبع ياسرف، ومصفاة ينبع ينبع، وسعة التكرير في المجمعات الثلاث، مليون وخمسين ألف برميل في اليوم.

إلى ذلك، أكد نشطاء موقع “تويتر” حصول سقوط الصاروخ البالستي ووقوع انفجار ضخم في محافظة ينبع ، وفشل الدفاعات الجوية السعودية في اعتراضه.

المغرد “عبدالعزيز السديري” كتب قائلا: “الدفاعات الجوية تفشل في اعتراض بالستي يمني فوق سماء مدينة ينبع”.

وذكر “فهد بن عبدالله” أن “فرق الإنقاذ وطائرات تتجه إلى #ينبع_الصناعية”، كما نشر صورا وفيديو يظهران الانفجار القوي، كما نشر صورا لطائرات الإنقاذ وهي متوجهة للموقع.

في حين رأى “تركي بن محمد” أن “فشل دفاعاتنا الجوية في إسقاط بالستي يمني على ينبع الصناعية ليست المشكلة هنا المشكلة أن المنظومة من أحدث المنظومات المتطورة والحديثة”.

وقال إن “البالستي اليمني يتسبب في إتلاف أكثر من مليون برميل نفط كانت في مصافي التكرير بينبع” مضيفاً : وأصبحت كلها “كومة من اللهب المشتعل عجز عنها الدفاع المدني”.

كما عمد “تركي بن محمد” إلى إعادة تغريدة تابعة لحساب باسم “الجيش السعودي_سبق” تقول:‏ عاجل: “اعتراض مقذوف إيراني الصنع قادم من الأراضي اليمنية في سماء ينبع” حيث رد قائلا: ” بالستي يمني وليس إيراني خلال العشر السنوات الأخيرة الجيش اليمني تطور وبدأ يصنع أسلحة متطورة وبلاش مزايدات جيشنا يستورد حتى الزمزمية”. بحسب تعبيره.